عبدالكريم قاسم. أول حكام العراق: أحبه العراقيين ولقبوه بــ "أبو الفقراء" .. عبد الكريم قاسم زعيما وطنيا أم ديكتـ.ـاتور ؟

ثم طلبت من عبد السلام عارف أن يعطيك فرصة لتسوّى الأمر مع قادة فرق الجيش واقترحت عليه أن يسافر إلى بون وأعطيته العهد أن يعود يوم 5 سبتمبر فيجد كل شيء كما كان بل أشد صفاء
قالت أم حامد أن عبد الكريم قاسم رفض منذ وقت مبكر كلمة جاسم إن دائرة الشرطة والأمن العام لتعلن أنة لاصحة مطلقاً لهذه الاشاعات المغرضة وتؤكد أن اخوننا العراقين الذين سافروا مؤخرا ً قد غادرو الكويت بناء على رغبتهم وبمحص اختيارهم وقد سهلت لهم جميع معاملات السفر بما يحفظ كرامتهم وراحتهم

فاوردت الحكومة المصرية على لسان هيكل ما نصه : وذات يوم، يا سيدى الزعيم، دخل عليك السفير البريطانى في بغداد السير مايكل رايت، يقول لك وهو يعرف أن ما يقول يلاقى في نفسك صدى، فإن السفير البريطانى - يا سيادة الزعيم - يعيش في بغداد ويعرف ما يجرى في سراديبها.

عبد الكريم قاسم مجرم قتلته جرائمه ~ عراق العروبة
Qasim's chauffeur was killed, and Qasim was hit in the arm and shoulder
عبد الكريم (اسم)
شعار الجُمهورية العِراقية 1959 - 1965 منذ اليوم الثاني أخد العقيد الركن يفكر بالتمرد والإطاحة بكل من عبد الكريم قاسم وعبد السلام عارف، فأخذ بالاتصال بالضباط الأحرار الذين كانوا ناقمين لعدم إخبارهم بموعد الحركة، ولعدم تشكيل فضلاً عن اعتقاد الشواف بأنه أولى منهما بممارسة السلطة، وزاد في نقمته أيضاً تعيينه حاكماً عسكرياً عاماً ثم ألغي ذلك وعين بمنصب آمر لحامية لواء
حكومة عبد الكريم قاسم
مما حدا بعبد الكريم قاسم لان يعتمد على معايير الفردية في الحكم، بسبب فقدانه الثقة بمن حوله وعدم إعطاء الحكومة العراقية الفتية الوقت الكافي لترسي بناء المؤسسات المدنية
The genesis of his elevation to "Sole Leader" began with a schism between himself and his fellow conspirator Arif This degenerated into a major civil disturbance over the following days
إن النص العربي الكامل لهذه البرقية التي أرسلت في يوم 4 ديسمبر من مكتب البرقيات الخارجية هو كما يلى بالحرف الواحد: " يتزايد الشعور بالفزع هنا من احتمال قيام انقلاب أو ثورة أخرى في العراق منطقة السالمية والرأس- المقر مدرسة السالمية

.

6
عبد الكريم قاسم .. شيء عن نشأته في بغداد والصويرة
لبنان: دار الكنوز الأدبية
عبد الكريم قاسم مجرم قتلته جرائمه ~ عراق العروبة
الانه تدريجيا وحسب اعتقاد الحكومة المصرية بان تيارات متناقضة داخل اكما اتهمت القاهرة بغداد بانها كانت تسعى حركة أو ثورة العراق حيث بعد هيمنة تيار عبد الكريم قاسم الميال للفكر الشيوعي، شن حملة من الجفاء ضد حكومة عبد الناصر القومية ووصل الهجوم بين الطرفين إلى حد تلفيق التهم حيث اعلنت حكومة عبد الكريم قاسم بان القاهرة تساند حركة العصيان التي قادها العقيد عبد الوهاب الشواف في الموصل
لحظات أخيرة مع الزعيم عبد الكريم قاسم
مؤرشف من PDF في 3 يناير 2020