اللهم بارك لي في رزقي. دعاء جلب الرزق

اللهم اجعل لي من كل عمل اعمله والطريقة التي اعمل بها سببا لنيل الهداية، والسعادة وسرور لي ولكل من أقابله أسألك المغفرة من كل ذنب، وأسألك التوبة من كل خطية
جزاك الله خيرا اخى فى الله وجعله فى ميزان حسناتك وجعلنا واياك ممن يسمعون القول فيتبعون احسنه وانا الحمدلله لا اقول الا المذكور فى الحديث الصحيح وثبت عنه صلى الله عليه وسلم بعض الأدعية بعد الفراغ من الوضوء، فمن ذلك ما رواه مسلم أنه كان يقول بعد فراغه من الوضوء: " أشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له وأشهد أن محمداً عبده ورسوله " وفي الترمذي: " اللهم اجعلني من التوابين واجعلني من المتطهرين" وفي عمل اليوم والليلة للنسائي: "سبحانك الله وبحمدك أشهد أن لا إله إلا أنت، أستغفرك وأتوب إليك" انتهى ثانيا : متى يقال هذا الذكر — على فرض صحته - ؟ اختلف أهل العلم في موضع الإتيان بالذكر : فمنهم من يرى أنه من الأذكار المتعلقة بالوضوء ، إما في أوله عند التسمية ، وإما بعد الفراغ منه

اللهم مفرّج الهموم، قاضي الحاجات، أسألك أن تقضي عني ديني، يا سميع الدعوات.

5
بارك لي في رزقي
، وفي نهاية المقال عن الله اغفر لي ذنبي ووسعني في بيتي وبارك لي في رزقي
هل دعاء (اللهم اغفر لي ذنبي ويسر لي داري وبارك في رزقي)،
اللهم سخر لي رزقي، واعصمني من الحرص والتعب في طلبه، ومن شغل الهم، ومن الذل للخلق، اللهم يسر لي رزقاً حلالاً، وعجل لي به يا نعم المجيب
اللهم بارك لي في رزقي .... (40370822)
رواه أحمد 1486 وأبو داود 1480 ، وصححه الألباني
اللهم يا أكرم الأكرمين يا أرحم الراحمين ارزقني من فضلك اللهم أبعد عني الهم والحزن، وارزقني من حلالك ومن نعمك الواسع
وسبب الخلاف ، اختلاف الرواة في ضبط لفظ الحديث : فرواه ابن أبي شيبة في "مصنفه" 29391 ، ومسدد كما في "إتحاف الخيرة المهرة" 581 ، ومحمد بن أبي بكر المقدمي وعارم أبو النعمان كما عند الطبراني في "الدعاء" 656 ، بلفظ :" عَنْ أَبِي مُوسَى قَالَ:" أَتَيْتُ النَّبِيَّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بِوَضُوءٍ ، فَتَوَضَّأَ ، وَصَلَّى ، وَقَالَ قال النووي في "تهذيب الأسماء" ص592 :" سمع لاحق هذا جماعات من الصحابة ، منهم ابن عمر ، وابن عباس ، وأنس بن مالك ، وأبو موسى الأشعرى "

اللهم سخر لى رزقى، واعصمنى من الحرص والتعب فى طلبه، ومن شغل الهم، ومن الذل للخلق، اللهم يسر لى رزقاً حلالاً.

اللهم اغفرلي ذنبي ووسع لي في داري وبارك لي في رزقي
أخرجه الترمذي في "سننه" 3500 ، وضعفه الشيخ الألباني في "ضعيف سنن الترمذي" 3748
رسائل دعاء بالتوفيق في الامتحانات
انتهى ، وكذلك الإمام الشوكاني حيث قال في "تحفة الذاكرين" ص182 بعد ذكره الروايتين :" فالحديث من أذكار الصلاة ، ومن أذكار الوضوء باعتبار مجموع الروايات "
اللهم اغفرلي ذنبي ووسع لي في داري وبارك لي في رزقي
رواه النسائي في كتابه السنن الكبرى