من الذي بنى الكعبة. من بنى الكعبة

كان ارتفاعها تسعة أذرع، حتى جاء فصنع لها سقفاً، ثم جاء من بعده وصنع لها باباً من وحلاّه ، وقد كان بذلك أول من حلىّ الكعبة حيث روى عن أنه قال: «نزل الحجر الأسود من الجنة أبيض من الثلج فسودته خطايا بني آدم»
ومن المعروف أن أركان الكعبة أربعة وهي: الركن الأسود و الركن الشامي و الركن اليماني و الركن العراقي، وفي أعلى الجدار الشمالي يوجد الميزاب وهو مصنوع من الذهب الخالص ومطل على أي مسجد وضع في الأرض أول؟ قال: المسجد الحرام

فكان عمل إبراهيم وإسماعيل فيها هو إقامتها على أصولها التي كانت عليها.

11
من الذي بنى الكعبة
اقرأ أيضًا: بذلك نكون قد عرضنا لكم إجابة سؤال الصحابي الذي اعطاه الرسول مفتاح الكعبة يوم فتح مكة عارضين سبب إعطاء رسول الله المفتاح له وعلام دل هذا كما عرضنا لكم في السطور السابقة جزءً من تاريخ سدانة الكعبة المشرفة وحملة مفتاحها الشريف ونرجو أن تكونوا قد انتفعتم بسطور هذا الموضوع
من أول من بنى المسجد الحرام والمسجد الأقصى ؟
فأمر أن يعيد بناء الكعبة إلى ما كانت عليه في عهد وذلك لعدم علمه بحديث رضى الله عنها، وفي عهد كانت عمارة التوسعة الرابعة للمسجد وذلك في سنة 91 هجرية، وذلك بعد سيل جارف أصابها، وقد زاد من مساحة المسجد، وأجمع الكثير من المؤرخين على أن كان أول من استعمل الأعمدة التي جلبت من في بناء المسجد الحرام، وكان عمل عملاً محكماً بأساطين الرخام، وقد سقفه بالساج، وجعل على رؤوس الأساطين الذهب وأزّر المسجد من داخله بالرخام، وجعل على وجوه الطيقـان الفُسَيْفساء، وشيد الشرفات ليستظل بها المصلون من حرارة الشمس، وقدرت زيادته بـ 2805 متراً
من الذي بنى الكعبة
قوله تعالى رَبَّنَا إِنِّي أَسْكَنْتُ مِنْ ذُرِّيَّتِي بِوَادٍ غَيْرِ ذِي زَرْعٍ عِنْدَ بَيْتِكَ الْمُحَرَّمِ
بيروت: دار البشائر الإسلامية
فعن أنه قال: «قلت: يا رسول الله! يؤمن المسلمون أيضاً أن أمر النبي برفع قواعد الكعبة، وساعده ابنه في بنائها، ولما اكتمل بناؤهما أمر أن في الناس بأن يزوروها إليها، فقد ورد في : وَإِذْ يَرْفَعُ إِبْرَاهِيمُ الْقَوَاعِدَ مِنَ الْبَيْتِ وَإِسْمَاعِيلُ رَبَّنَا تَقَبَّلْ مِنَّا إِنَّكَ أَنتَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ ، 127 اشحنوا أنفسكم الشغف وحب العلم لتكونوا بناة هذه الأمة في المستقبل القريب

وهو موضع إجابة الدعاء ويسن به الدعاء مع إلصاق الخدين والصدر والذراعين والكفين، وكان يفعله ويقول: «لا يلتزم ما بينهما أحد يسأل الله شيئاً إلا أعطاه الله إياه»، كما ورد أن طاف وصلى ثم استلم الركن ثم قام بين الحجر والباب فالصق صدره ويديه وخده إليه ثم قال: «هكذا رأيت رسول الله يفعل».

من الذي بنى الكعبة
ثم يتوالى سدنة الكعبة حتى أبو طلحة عبد الله بن عبد العزة العبدري ابن عبد الدار أبو الصحابي الجليل شيبة عثمان بن أبو طلحة حتى قُتل على الشرك في العام الثاني من الهجرة في غزوة أُحُد وتولاه عثمان في مرحلتين الأولى بعد وفاة أبيه والثانية بعد الإنابة
من أول من بنى الكعبة
ومنذ أكثر من 16 قرناً، أي قبل بدء الإسلام، اختص أحفاد بن من ، ومنهم سدنة الكعبة الحاليين
سدانة الكعبة
ثم قال له رسول الله خُذُوها يا بَنِي طَلْحَةَ خالِدَةً تَالِدَةً لَا يَنْزِعُها منكم إلَّا ظالِمٌ الحديث رواه ابن عباس وحدَّثه الهيثمي في مجمع الزوائد وهو حديث ضعَّفه جماعة منهم ابن حبان لوجود عبد الله بن المؤمل والمفتاح بالفعل مع بني شيبة حتى يومنا هذا وهم من نسل الصحابي الذي اعطاه الرسول مفتاح الكعبة يوم فتح مكة